الأحد 22 أكتوبر 2017 9:22 م القاهرة القاهرة 24.8°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

«حكاية كل بيت» الجمعة المقبل


نشر فى : الإثنين 17 أبريل 2017 - 9:40 م | آخر تحديث : الإثنين 17 أبريل 2017 - 9:40 م
يبدأ يوم الجمعة المقبل عرض البرنامج الاجتماعى الطبى «حكاية كل بيت» على شبكة قنوات دى ام سى.

البرنامج تقديم كل من دكتور محمد رفعت وزهرة رامى وإخراج كريم شعبان وينقسم لمجموعة من الفقرات كما يقول كاتبه وصاحب فكرته ومقدمه محمد رفعت، وأضاف: نحن هنا فى البرنامج نقدم التوك شو بمعناه الأكاديمى، بأن يكون قوام البرنامج الكلام وجوهره فعل وما سيقوم به من تغييرات فى حياة كل أسرة. فنحن نتحدث عن حياة الناس بالمفهوم الحقيقى ومن وجهة نظر الاسرة سواء جوانب مضيئة أو مختلف عليها، أو حتى أمور خاطئة تحتاج التصحيح، وكل فقرات برنامجنا لها اسم يبدأ بـ«حكاية مننا»، بمعنى أنها حكاية تخصنا. وذلك من خلال عرض فيلم قصير وبعد عرض كل فيلم يحدث نقاش عفوى بينى وبين زميلتى زهرة رامى لا نخضع فيه لافكار ثابتة.

ولدينا فقرة أخرى عن الفيديوهات المنزلية التى تثير الضحك سنقوم بعرضها تحت عنوان «حكاية تضحك» فكل فيديو سيتم عرضه من المؤكد أن وراءه حكاية أسعدت اصحاب هذا الفيديو.

ويوجد أيضا قسم ثالث اسمه «حكاية بنتعلمها مع بعض» وهو عبارة عن مواقف عملية نحاول فيها تقديم المعلومات الصحيحة عن هذه المواقف التى تتكرر فى حياتنا جميعا.

وهناك فقرة «حكاية جملة بتتقال كثير» واسم الفقرة يشرح محتواها فهى جملة يقولها الناس كثيرا فى بيوتهم ونقوم بتحليلها ليس من منطق الصواب والخطأ، بل من منطق إلقاء حجر فى المياه الراكدة وتحليل مقولاتنا المسلم بها ومحاولة فهمها.

باختصار البرنامج تفاعلى، يكمن فيه جوهر برامج التوك الشو التى يجب ان تكون قائمة على الناس وأن ينفتح فريق الإعداد على الناس، ويجب علينا أن نقدم فى البداية للجمهور الوسائل التى ستشجعهم على مشاركتنا تجربتهم.
ونختتمه بفقرة «حكاية حلوة» من طقوسنا وعاداتنا أو إلقاء الضوء على نماذج لأشخاص ينتمون لمجتمعنا وحققوا نجاحا كبيرا والناس لا يعرفون عنهم شيئا.
المنتج تامر مرتضى أكد ان البرنامج به لغة ابهار مختلفة ومحتوى ذو مضمون فى الوقت نفسه قادر على جذب الجمهور.



شارك بتعليقك