الأحد 25 يونيو 2017 2:17 م القاهرة القاهرة 35.5°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد قرارات قطع العلاقات المتتالية مع قطر.. هل تتوقع تغيير الدوحة لسياستها؟

«البرنامج الثقافى» يحتفى برائد الدراما الإذاعية محمد السيد عيد

كتب ــ صلاح عزازى:
نشر فى : الإثنين 17 أبريل 2017 - 10:17 م | آخر تحديث : الإثنين 17 أبريل 2017 - 10:17 م
شهد نادى الشيخ زايد بمدينة السادس من أكتوبر تكريم الكاتب والأديب محمد السيد العيد، أحد رواد الدراما الإذاعية والتليفزيونية خلال تاريخها، بحضور محمد عبدالحافظ الرئيس السابق لهيئة قصور الثقافة وأحمد عبدالرزاق الناقد والأديب والناقد الكبير مدحت الجيار وحسين صبرة رئيس الإدارة المركزية بهيئة قصور الثقافة.
قال محمد اسماعيل، مدير البرنامج الثقافى بالإذاعة، إن الناقد والكاتب الكبير محمد السيد عيد يعد من أحد رواد التنوير فى العصر الحديث لما له من إسهامات عديدة كان لها الأثر الأكبر فى نفس المتلقى والمتابع لأعماله، والتى ساهمت بشكل كبير فى تطوير وتجديد الخطاب الثقافى والمعرفى، متابعا: «هو من أحد الأساتذة الكبار الذين تعملنا على أيديهم كيفية الكتابة الاذاعية والتلفزيونية».
وطالب الناقد والكاتب الكبير الدكتور مدحت الجيار هيئة قصور الثقافة بإصدار كتاب يضم سيرة الكاتب محمد السيد عيد منذ بدايته فى الإذاعة وحتى الآن، معتبرا أنه أفضل كتاب الدراما الإذاعية والتليفزيونية خلال فترة طويل من تاريخ الإذاعة، وأن تكريمه يعد أقل ما يقدم لهذا الرجل صاحب الإنجازت.
واستكمل قائلا:«هو واحد من جيل العظماء الذين مارسوا عملهم بكل جدية وإتقان، وهذا يظهر حتى فى حياتة الشخصية فهو منضبط دائما ومدقق فى كل التفاصيل».
من جانبه، تحدث الكاتب الكبير محمد السيد عيد عن نشأته وتعليمه فى كلية الآداب قسم الفلسفة، ودور مادة تاريخ الفلسفة فى تطوير المناحى المعرفية والثقافية بالنسبة له، والفترة التى قضاها فى الإذاعة والتى حفلت بالعديد من الإنجازات والجوائز.
وقال إن «حياتى أعتبرها ما قضيته فى كتابة المؤلفات والسيناريوهات، ما عدا ذلك فهى فترة لا ذكر لها، فالكتابة بالنسبة لى هى كل حياتى».



شارك بتعليقك