الإثنين 25 سبتمبر 2017 11:48 ص القاهرة القاهرة 26°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

ما رأيك في مقترح تعديل الدستور لزيادة الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؟

فيديو.. مصر تدين الانتهاكات الإنسانية في حوض بحيرة تشاد

 السفير عمرو أبو العطا مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة
السفير عمرو أبو العطا مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة
إيفون مدحت
نشر فى : الخميس 14 سبتمبر 2017 - 2:11 ص | آخر تحديث : الخميس 14 سبتمبر 2017 - 2:11 ص
أدان السفير عمرو أبو العطا، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة، جميع صور وحالات انتهاك حقوق الإنسان التي ارتكبتها الجماعة الإرهابية «بوكو حرام» بحق سكان وشعب منطقة حوض بحيرة تشاد، وخاصة تلك الانتهاكات التي تعرضت لها المرأة والفتيات والأطفال، وما أصاب البنية التحتية خاصة التعليمية والصحية من تدمير، مطالبًا بمثول كل مرتكبي تلك الأعمال وداعميهم أمام القضاء، وعدم التراخي في تقديمهم للمحاسبة، ضمانًا لعدم إفلاتهم من العقاب.

وأضاف «أبو العطا»، في كلمته خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الأوضاع في إفريقيا، أمس الأربعاء أنه برغم ما حققته القوى متعددة الجنسيات من إنجازات في إطار التصدي لخطر جماعة «بوكو حرام»، إلا أنها ما تزال في حاجة لمزيد من دعم المجتمع الدولي، لاستعادة الاستقرار في منطقة بحيرة تشاد.

وناشد الشركاء الدوليين والإقليمين كافة لتقديم مزيد من الدعم للقوى متعددة الجنسيات على جميع الأصعدة المادية، والتدريبية، واللوجستية، وفي مجال بناء القدرات، مطالبًا مجتمع المانحين بالوفاء بتعهداتهم المعلن عنها في مؤتمر المانحين في الأول من فبراير 2016، بإنشاء صندوق «African trust for multinational joint task force»؛ لدعم القوى متعددة الجنسيات.

وأفاد بأنه لابد من إقامة تعاون قضائي للتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان في منطقة حوض بحيرة تشاد، مشيرًا إلى الجهود الجارية لدعم اللاجئين والنازحين داخليًا وعودتهم إلى ديارهم، وتحرير الفتيات المحتجزات من قبل جماعة «بوكو حرام».

ونوه بأن دول المنطقة ضربت مثالًا يحتذى به في جهود التصدي والاستجابة لخطر الأزمة الإنسانية التي تمر بها بلدانهم، من خلال تيسير نفاذ المساعدات الإنسانية إلى الأماكن المتأثرة بالأزمة الإنسانية، فضلًا عن تقديم المساهمات المالية واستقبال أعداد كبيرة من النازحين داخل أراضيها.

وفي سياق متصل، تابع: «يساورنا القلق العميق إزاء الأزمة الإنسانية بمنطقة شمال شرق نيجيريا، وتأثر قرابة 5.2 مليون فرد بأزمة غذائية حادة قد تصل إلى حد المجاعة»، مناشدًا مجتمع المانحين الدوليين سرعة الوفاء بتعهداتهم المعلن عنها في مؤتمر أوسلو، أوائل العام الجاري، لتفادي وقوع كارثة إنسانية محققة.

واستطرد أن مصر تحث المنظمات الإنسانية الدولية والإقليمية كافة، على مضاعفة الجهود من أجل التصدي والاستجابة لهذه الأزمة الإنسانية، معربًا عن امتنانه للسكرتير العام للأمم المتحدة، لجهوده المبذولة في إطار رفع الوعي المبكر ببوادر الأزمة خلال العام الجاري، وجمعه التمويل اللازم للتصدي لها.




شارك بتعليقك