الأربعاء 25 أبريل 2018 1:01 ص القاهرة القاهرة 18.2°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

بعد انتشار لعبة الحوت الأزرق.. هل تؤيد إصدار قانون لتقنين الألعاب الإلكترونية؟

قلق أوروبى على مصير عهد التميمى


نشر فى : السبت 13 يناير 2018 - 8:44 م | آخر تحديث : السبت 13 يناير 2018 - 8:44 م

حماس والجهاد تقاطعان اجتماع المجلس المركزى لمنظمة التحرير فى رام الله
أعرب الاتحاد الأوروبى، اليوم، عن «قلقه» إزاء مصير قاصرين فلسطينيين محتجزين لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلى، هما عهد التميمى وفوزى محمد الجنيدى.

وجاء فى بيان أن بعثتى الاتحاد الاوروبى فى القدس ورام الله اعربتا عن «القلق الشديد ازاء ملابسات اعتقال الفلسطينيين القاصرين عهد التميمى وفوزى محمد الجنيدى»، بحسب موقع «سكاى نيوز عربية» الإخبارى.

وكانت محكمة عسكرية إسرائيلية وجهت فى الأول من يناير 12 تهمة إلى عهد التميمى (16 عاما) على خلفية صفعها جنديا إسرائيليا حاول اقتحام منزل عائلتها فى قريتها بالضفة الغربية المحتلة.

كما أعرب الاتحاد الاوروبى عن «قلقه الشديد ازاء مقتل فراس التميمى (17عاما) برصاص الاحتلال، والذى تربطه صلة قرابة بعيدة بعهد.

وذكر البيان بأهمية احترام حقوق الأطفال وحمايتهم وخصوصا خلال اعتقالهم وسجنهم وعبر الاجراءات القانونية» المطبقة بحقهم، داعيا السلطات الإسرائيلية إلى الرد بشكل «متوازن» على المتظاهرين وفتح تحقيقات فى حال حصول وفيات خصوصا إذا كان الأمر يتعلق بقاصرين.

من جهة أخرى أعلنت حركتا «حماس» والجهاد الإسلامى، اليوم، مقاطعتهما لاجتماعات المجلس المركزى الفلسطينى التابع لمنظمة التحرير، المقرر انطلاقها اليوم الأحد، لمناقشة سبل الرد على الإجراءات الأمريكية والإسرائيلية فى القدس المحتلة، مشيرتين إلى أنه لن يخرج بقرارات «ترقى إلى مستوى طموحات» الفلسطينيين فى ظل الظروف الحالية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك