الجمعة 21 سبتمبر 2018 8:38 م القاهرة القاهرة 28.5°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع نجاح النظام التعليمي الجديد لرياض الأطفال والابتدائي؟

رئيس أوكرانيا: لست خائفا من لقاء «ترامب» و«بوتين»

الرئيس الأوكراني - بترو بوروشنكو
الرئيس الأوكراني - بترو بوروشنكو
بروكسل - د ب ا:
نشر فى : الخميس 12 يوليو 2018 - 10:29 ص | آخر تحديث : الخميس 12 يوليو 2018 - 10:29 ص

قال الرئيس الأوكراني، بترو بوروشنكو، اليوم الخميس، إنه ليس خائفا من أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد يعترف بضم روسيا للقرم خلال اللقاء المقبل مع الرئيس الروسي فلادمير بوتين.

وكان «بوروشنكو» يلتقي بزعماء حلف شمال الأطلسي «الناتو» في بروكسل، حيث أكد بالفعل الحلفاء التزامهم تجاه وحدة الأراضي الأوكرانية، مشيرين إلى أنهم لن يعترفوا بضم روسيا غير القانوني لمنطقة القرم الأوكرانية عام 2014.

ومع ذلك، يخشى البعض أن يغير «ترامب» هذا الموقف خلال اللقاء المرتقب مع «بوتين» المقرر الاثنين المقبل، وذلك عقب أن رفض «ترامب» استبعاد اعتراف أمريكا بضم القرم.

وقال «بوروشنكو»: «لست خائفا من أي شيء»، مضيفا: «لدينا رسالة قوية من البيت الأبيض ووزارة الخارجية حول عدم الاعتراف بالضم غير القانوني للقرم».

وقد بدأت قمة «الناتو» التي تستمر يومين بداية متوترة أمس الأربعاء بعدما هاجم ترامب ألمانيا على خلفية اتفاق غاز مع روسيا. كما انتقد الدول الحلفاء التي لم تف بهدف الإنفاق الدفاعي بالكتلة، وهو يمثل نحو 2% من إجمالي الناتج المحلي.

وواصل «ترامب»، اليوم، انتقاداته، وقال إن الحلفاء لا يقومون بما عليهم بشأن الإنفاق الدفاعي، ويقومون بدفع جزء فقط من حصتهم.

وكتب ترامب تغريدة، قال فيها: «بالإضافة لكل ذلك، ألمانيا بدأت تدفع أموالا لروسيا، الدولة التي يريدون حماية أنفسهم منها، مليارات الدولارات من احتياجاتهم من الطاقة تأتي من خط أنابيب جديد من روسيا. الأمر غير مقبول. على دول الناتو الإيفاء بالتزام الـ2%، ويجب زيادة النسبة في النهاية إلى 4%».

كان ترامب قد صرح أمس بأن ألمانيا أصبحت خاضعة لسيطرة كاملة من روسيا بسبب اتفاقها بشأن خط أنابيب «نورث ستريم 2» مع موسكو.

ورفضت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل انتقادات ترامب، وقالت إن ألمانيا هي من تتخذ قراراتها بشأن سياسة الطاقة.

ويعارض الكثير ومنهم أوكرانيا مشروع أنابيب «نورث ستريم 2»، حيث تقول كييف إن خط الأنابيب سوف يتجاوز أراضيها، مما يتيح نقل الغاز الذي مصدره سيبيريا لأوروبا الغربية بصورة مباشرة.

وقال بوروشنكو: «هذا ليس مشروع اقتصادي»، مضيفا: «مشروع (نورث ستريم) له دوافع سياسية، هو عدوان جيو سياسي من جانب روسيا». وأضاف أن أوكرانيا لديها نظام نقل للغاز وقدرة للحفظ يمكن أن تجعل اقتصاد أوروبا «أكثر تنافسية». وأوضح: «أتمنى أن نستطيع أن نوقف مشروع (نورث ستريم) من خلال إجراء مشترك وفعال».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك