الخميس 18 أكتوبر 2018 5:03 م القاهرة القاهرة 29.3°

الأكثر قراءة

شارك برأيك

هل تتوقع عودة رحلات الطيران الروسي إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة قريباً؟

بلاد الله خلق الله: «الكبطة» وهدية العروس.. علامات وعادات فى رمضان النيجر

كتبت ــ شدى طنطاوى:
نشر فى : الإثنين 4 يونيو 2018 - 9:56 ص | آخر تحديث : الإثنين 4 يونيو 2018 - 9:56 ص

تباينت الآراء حول بداية دخول الإسلام إلى دولة النيجر، حيث يذهب البعض إلى أن الفضل فى دخول الإسلام يرجع إلى التابعى الجليل عقبة بن نافع الفهرى رضى الله عنه عام 46 هجرية، حين تابع فتوحاته الإسلامية حتى وصل إلى منطقة كوار الشرقى لجمهورية النيجر، بينما يرى البعض أن الإسلام دخل إلى جمهورية النيجر عن طريق التجار، حيث كانت للعرب علاقات تجارية مع سكان السودان الغربى قبل ظهور الإسلام، ويذهب فريق ثالث إلى ان الإسلام جاء من الغرب عن طريق المرابطين عام 460 هجرية، وفى كل الأحوال فإن النتيجة النهائية أن جمهورية النيجر أصبحت دولة إسلامية، يشكل المسلمون نحو 95% تعداد سكانها، وأصبحت لهم عادات وطقوس رمضانية يتميزون بها عن باقى البلدان الإسلامية.
مختار هارون، الطالب فى جامعة الأزهر، والمقيم فى مدينة البعوث الاسلامية، روى لـ«الشروق» نبذة عن عادات وطقوس المسلمين فى النيجر: «للمسلمون فى جمهورية النيجر طريقتهم فى استقبال الشهر الكريم، حيث تعودنا منذ منتصف شهر شعبان على انطلاق مواكب يومية مصحوبة بالطبل الإفريقى التقليدى حتى الليلة الأخيرة فى شعبان، حيث تنطلق فرق استطلاع الشهر الكريم، وفور إعلان ظهور هلال رمضان ينطلق الموكب الأكبر بالدفوف، والكثير من آلات الإيقاع التى نستخدمها للإعلان عن بدء أولى ليالى الشهر الكريم.. أما العادة الأكثر تميزا فى النيجر، فتتمثل فى أنه بعد الإعلان عن رؤية الهلال يتوجه كل شاب نحو منزل خطيبته، ويقوم بإهدائها هدية ثمينة أما الزوج فعليه أن يحمل هدية كبيرة من المواد الغذائية لأهل زوجته، تيمنا بالشهر الكريم».
ويضيف هارون: «لدينا فى النيجر، كما هو الحال فى مصر، المسحراتى ولكن مع اختلاف بسيط، فالمسحراتى لدينا لا يمر مرة واحدة، ولكن يمر مرتين، فى الأولى يضرب على الدف للإعلان عن موعد السحور، وبعدها يمر لإعلان قرب موعد صلاة الفجر والإمساك عن الطعام، وفى ليلة العيد يمر المسحراتى للحصول على الهدايا مثلما يحدث فى مصر».
وعن العبادة فى شهر رمضان يقول هارون: «بعد الإفطار نتوجه إلى المساجد التى تتحول إلى حلقات الدروس الدينية، وفى العشر الأواخر من رمضان يعتكف الصائمون فى المساجد، ويقومون بإحياء سنة قيام الليل».
وعن المائدة الرمضانية فى النيجر، يقول: «من أهم الأطعمة التى تقدم على مائدة الإفطار وجبة (الكبطة)، وهى عبارة عن مجموعة من الخضراوات المطهية مع البهارات التى تشتهر بها النيجر، وبالإضافة إلى ذلك هناك أيضا المكرونة والبيض وهى الطبق الرئيسى على مائدة الافطار».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك